اقتصاد

استقالة صهر أردوغان إفلاس وليس استقالة


اعتبر زعيم “حزب الديمقراطية والتقدم” التركي المعارض ووزير المالية والخزانة الأسبق، علي باباجان، أن استقالة صهر أردوغان إفلاس وليس استقالة.

وقال علي باباجان للصحافة التركية، إن اقتصاد تركيا يبنى على أساس متين ولن يتحسن بتغيير اسم أو اثنين.

وعينت تركيا نائب رئيس الوزراء السابق لطفي علوان في منصب وزير الخزانة والمالية بعد يوم من استقالة براءت ألبيرق، صهر الرئيس رجب طيب أردوغان.

وكان ألبيرق قد أعلن الأحد، الاستقالة لأسباب صحية، بعد أن استبدل أردوغان محافظ البنك المركزي مراد أويسال بوزير المالية السابق ناجي إقبال، منتقدا الإدارة الاقتصادية لألبيرق بعدما خسرت الليرة التركية 30% من قيمتها إزاء الدولار منذ مطلع السنة.

وأشار البيرق (42 عاما) إلى أسباب صحية غير محددة لقراره التنحي عن منصبه وزيرا للمالية والخزانة، وفقا لبيان نُشر على حسابه على إنستغرام الأحد.

وشغل لطفي علوان منصب وزير التنمية التركي سابقا، ورئيس لجنة الميزانية بالبرلمان.

وفي وقت سابق، مساء الاثنين، أعلنت الرئاسة التركية الموافقة على الاستقالة التي تقدم بها وزير الخزانة والمالية براءت ألبيرق من منصبه.

الاكثر مشاهدة   المراعي تحصد جوائز جمعية علاقات المستثمرين بالشرق الأوسط لعام 2020

وسجّلت العملة التركية، الاثنين، أعلى مكاسب لها بعد إعلان البيرق تنحيه.



مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى