اقتصاد

تراجع طفيف في طلبات إعانة البطالة الأميركية.. 751 ألفاً خلال أسبوع


تراجع عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة قليلا الأسبوع الماضي لكنه مازال مرتفعا للغاية وسط مؤشرات على أن التعافي الاقتصادي يفقد الزخم بسبب تفاقم جائحة كوفيد-19 وانتهاء التحفيز المالي.

وقالت وزارة العمل الأميركية اليوم الخميس، إن إجمالي الطلبات الجديدة للحصول على إعانة البطالة المعدل في ضوء العوامل الموسمية بلغ 751 ألفا للأسبوع المنتهي في 31 أكتوبر/تشرين الأول مقارنة مع 758 ألفا في الأسبوع السابق.

وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا أن يبلغ عدد الطلبات 732 ألفا في أحدث أسبوع.

وقد يغرق الاقتصاد في فترة من الضبابية بعد انتخابات الرئاسة التي أجريت يوم الثلاثاء وثمة مخاوف من أن تكون نتائجها محل نزاع مما قد يقوض الاستثمارات ويؤخر حزمة إنقاذ ضرورية ثانية من الحكومة لمواجهة تبعات جائحة فيروس كورونا.

ورغم تراجع الطلبات المقدمة للمرة الأولى عن المستوى القياسي المرتفع المسجل في مارس/آذار عند 6.867 مليون، فإنها مازالت أعلى من ذروة 665 ألفا المسجلة خلال الكساد الكبير بين 2007 و2009.

الاكثر مشاهدة   الكونجرس الأميركي يمدد قانون الموازنة شهرين لتجنب شلل فدرالي



مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى