اقتصاد

جنوب أفريقيا: 1.2 مليار للعمل بالمحطة النووية


بدأت شركة “إسكوم هولدينجز” للكهرباء، المملوكة للدولة في جنوب أفريقيا، والمثقلة بالديون، خطة استثمارات جديدة بقيمة إجمالية تتجاوز المليار دولار، لتمديد العمر الافتراضي للمفاعل النووي الوحيد الموجود في القارة، وذلك حتى قبل تلقي إفادة من جهات الأمن والسلامة على الخطة.

ويؤكد قرار البدء في تركيب مولدات بخار جديدة بمحطة “كويبرج” النووية التي تقع بالقرب من مدينة كيب تاون، ثقة “إسكوم” في أنها ستنال الموافقة على تمديد عمل المحطة ذات المستوى المنخفض من الإشعاعات. وقد أثارت خطط الشركة بالعمل على استمرار تشغيل المحطة القريبة من ثاني أكبر مدينة في جنوب أفريقيا، غضب جماعات معنية بالسلامة.

وقالت الشركة في رد على أسئلة: “على الرغم من أنه لا يزال هناك كثير من العمل للقيام به، تثق إسكوم في أنها ستنجح في طلبها من أجل تشغيل محطة كويبرج لفترة ممتدة، وهذا هو سبب الاستثمار في عمليات الإحلال للمكونات الكبيرة بالمحطة”، بحسب ما أوردته وكالة بلومبيرج للأنباء.





مصدر الخبر

الاكثر مشاهدة   الفالح : الاستثمار الأجنبي المباشر محرك للنمو العالمي والابتكار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى