اقتصاد

“هدف” يودع 30 مليون دولار في حسابات القطاع الخاص لدعم التوظيف


أودع صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، بالسعودية، نحو 113 مليون ريال (30.13 مليون دولار) في الحسابات البنكية لمنشآت القطاع الخاص المستفيدة من برنامج دعم التوظيف.

وذكر الصندوق في بيان اليوم الاثنين، أن الدعم شمل 95 مليون ريال قيمة الدعم المالي عن شهر أكتوبر الماضي، و18 مليون ريال قيمة الدعم المالي عن الأثر الرجعي لشهر سبتمبر 2019.

وكان الصندوق أطلق حملة توظيف تتضمن 4 تحسينات جديدة على البرنامج، بهدف زيادة أعداد مستفيدي البرنامج من أبناء وبنات الوطن، ورفع نسبة مشاركتهم في سوق العمل، وكذلك تمكين منشآت القطاع الخاص وضمان استقرارها وتنمية أدائها، وتخفيف الآثار والتداعيات الاقتصادية المؤثرة عليهم.

وشملت التحسينات، خفض الحد الأدنى لأجر الموظف المستحق للدعم من 4 آلاف ريال إلى 3200 ريال، واحتساب دعم إضافي بنسبة 10% للأنشطة المتأثرة، وكذلك احتساب دعم إضافي بنسبة 10% لعدة مهن مستهدفة أخرى.

ويشمل البرنامج الموظفين الذين تم توظيفهم من 1 يوليو 2019، على أن يبدأ صرف الدعم لهم من تاريخ تسجيلهم في البرنامج.

الاكثر مشاهدة   الشركات لا تطبق الإلغاء الاختياري للإدراج والطرح بسوق المال

يشار إلى أن برنامج “دعم التوظيف” يدعم أجور السعوديين والسعوديات في جميع الوظائف والمهن بكافة منشآت القطاع الخاص، بنسبة تبدأ من 30% وحتى 50% من الأجر الشهري للموظف لمدة سنتين، على ألا يتجاوز راتب الموظف المدعوم 15 ألف ريال‪‪.

وأقرت ضوابط البرنامج، بحصول المنشآت على دعم إضافي بنسبة 10% عند توظيف الإناث، والأشخاص ذوي الإعاقة، وعند التوظيف في كافة المدن عدا الرياض وجدة والدمام والخبر، وفي المنشآت الصغيرة ومتناهية الصغر والمتوسطة، على ألا يتجاوز الحد الأقصى للدعم 50% من الأجر الشهري للموظف، أو 3000 ريال، أيهما أقل‪‪.



مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى